صموئيل في حصن مطحنة الشوري